الأحد 28 ذو القعدة 1438 / 20 أغسطس 2017

مسائل توزيع تركات من واقعنا اليوم سيرة المؤلف شرح كتاب الللآلئ المرجانية

مواقف الشيخ مع بعض القضاة
زاد السلفي في الفتاوى
المتواجدون الآن

تغذيات RSS

02-23-1433 10:55 AM
باب الخنثى

162- وإن يكن في مستحق المال
خنثى صحيح بين الإشكال

163- فاقسم على الأقل واليقين
تحظ بحق القسمة والمبين

164- واحكم على المفقود حكم الخنثى
إن ذكراً يكون أو هو أنثى

165- وهكذا حكم ذوات الحمل
فابن على اليقين والأقل




الخنثى في اللغة : مأخوذ من الإنخناث والتثني والتكسر ومنه قولهم خنث الطعام إذا اشتبه أمره وألِفه للتأنيث فهو غير منصرف والضمائر العائدة عليه يُؤتي بها مذكرة وإن اتضحت أنوثته لأن مدلوله شخص حقيقته كذا وكذا .
واصطلاحاً : هو الذي له ذكر وفرج امرأة أو ثقب في مكان الفرج يخرج منه البول.
أقسام الخنثى
الخنثى قسمان الأول خنثى غير مشكل : وهو من وجد فيه علامة أو أكثر مبينة لذكورته أو أنوثته فإن تبين من العلامات أنه ذكر فهو ذكر وما وجد فيه من آلة الأنوثة فهي بمنزلة العيب ويعامل معاملة الذكر .
وإن تبين من العلامات أنه أنثى فهو أنثى وما وجد فيه من آلة الذكورة فهي بمنزلة العيب.
القسم الثاني خنثى مشكل : وهو الذي لا توجد فيه علامة تبين ذكورته أو أنوثته وهو نوعان :
النوع الأول : خنثى مشكل يرجى اتضاح حاله وهو كل خنثى لم يبلغ سن البلوغ ولم يمت قبله .
النوع الثاني : خنثى مشكل لا يرجى اتضاح حاله وهو كل خنثى مات صغيراً أو يبلغ سن البلوغ ولم يتضح حاله كما لو نبت له لحية وظهر له ثديان .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2619


خدمات المحتوى


تقييم
1.00/10 (5 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.